إنسانيات

التفكير النقدي

يختلف التفكير النقدي عن التفكير النقلي الذي يقوم على التلقين والذي يكون فيه العقل بمثابة جهاز استقبال وتخزينٍ للمعلومات فقط.

فالتفكير النقدي يكون فيه العقل جهازًا تفاعليًا مرنًا يفحص ما يصله من معلومات ويفندها، وهو بالتالي قادر على التفاعل مع أسئلة الحياة المعقدة التي لا تكون فيها الإجابة بنعم أو لا.

هناك طرق كثيرة لتأهيل العقل نحو التفكير النقدي:

أولها: تجاوز سؤال (ماذا وما هي؟):

فحين نسأل طفلًا مثلاً ماهي أسباب التغيّر المناخي؟ هذه النوعية من الأسئلة غير مفيدة والسبب: أن الطفل قد يحصل على إجابة سريعة لها من كتابه أو من بحث سريع في جوجل ويشعر بثقة مكذوبة. فهو في الحقيقة لا يعرف حقيقة التغيّر المناخي وكيف ينشأ، ولكنه سمع عن أسبابه فقط.

ثانيا: تحسين السؤال بطرح القضية كشأن محلي وبإضافة (كيف ولماذا؟)

فحين نقول للطفل كيف ينشأ التغيّر المناخي في مدينتك أو لماذا علينا القلق من التغيّر المناخي في بلدنا؟ بذلك تُشرك الطفل في قضية تلامس حياته ومحيطه.

ثالثا: كيف عرفت ذلك؟

سوف يحاول الطفل الإجابة عن السؤال وهذا لا يكفي، من المهم أن يتعلم دعم إجابته بالمصادر. فيجب سؤاله: من أين عرفت هذه المعلومة ومن أخبرك عنها؟

رابعاً: توسيع رقعة السؤال؟

بعد سؤاله عن الأثر المحلي للتغيّر المناخي على البيئة، من الجيد طرح سؤال للطفل يتعلق بأثر هذه القضية على غيره. مثال: كيف سيؤثر التغيّر المناخي على سكان ذلك البلد البعيد عنا؟ بهذه الطريقة سوف نكون ساعدنا الطفل على التفكير بالآخرين وكيف قد لا يتأثر الناس بذات الشكل الذي نتأثر به نحن في بيئتنا، فكل بلد مختلف عن الآخر. هذا من شأنه أن يؤهل الطفل في مهارة إيجاد الحلول للمشاكل المعقدة التي ستصادفه في محيط عمله وحياته في المستقبل.

خامساً وأخيراً: كيف يمكننا حل المشكلة؟

عند طرحك هذا السؤال للطفل أرشده أن المشاكل قد تُعالج من زوايا متعددة. فاقترح أن يأتوا بحلول: علمية أو اقتصادية أو سياسية؟

إنعاش التفكير النقدي

يتغذى التفكير النقدي بطرح أسئلة جديدة كل يوم، وهو بالتالي يخرج من الجواب المعلب الذي تحنطه المناهج لسنين. فالعلم وحلوله واكتشافاته يضيف بشكل يومي الكثير لأسئلة قديمة جاوبنها بكل بساطة في السابق: بنعم أو لا.

تمرين التفكير النقدي:

١- اسأل نفسك هذه الأسئلة المفصلة عن مواضيع تظن بأنك تعرفها جيداً. قد تصدم بأنك لا تعرف سوى قشور حفظتها وطرف ذيل لمواضيع متجذرة لا تعرف عن أصولها شيئاً

٢- اطرح أسئلة جديدة كل يوم، لا تكتفِ بماذا، ولكن عمق السؤال بكيف وما هو رأيك وما هي الحلول التي تقترحها. كلما زادت الأسئلة زاد إلمامك بالموضوع وزادت قدرتك على إحداث التغيير.

fatma.bint.nasser@gmail.com

المصدر:

Critical thinking is a 21st-century essential — here’s how to help kids learn it

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق